علاج الجيوب الأنفية

علاج الجيوب الأنفية

التهاب الجيوب الأنفية مرض شائع يصيب الأشخاص من جميع الأعمار ، لكن معظم الذين يعانون منه يتعافون بعد تقديم علاج الجيوب الأنفية المناسب .

أعراض التهاب الجيوب الأنفية

تشمل أعراض التهاب الجيوب الأنفية:

  • الصداع وآلام الوجه فوق الجيوب الأنفية الملتهبة هي الأعراض الأكثر شيوعًا.
  • المخاط والبلغم صديدي.
  • السعال بسبب وجود البلغم.
  • ألم الأسنان.
  • رائحة الفم الكريهة.
  • حُمى.
  • التعب العام في الجسم.

 

أسباب وعوامل الخطر لالتهاب الجيوب الأنفية

ينتج التهاب الجيوب الأنفية عن عدوى فيروسية ، تتبعها أحيانًا عدوى بكتيرية.

هناك ثلاثة عوامل تزيد من خطر الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية ، وهي تشمل ما يلي:

  • فتحات الجيوب الأنفية المسدودة.
  • إصابة الخلايا الشعرية وحركتها.
  • تغير في نوعية الإفرازات المخاطية.

مضاعفات التهاب الجيوب الأنفية

تشمل مضاعفات التهاب الجيوب الأنفية ما يلي:

  • التهاب الجيوب الأنفية المزمن الذي يستمر لفترة طويلة.
  • الإصابة بالتهاب السحايا نتيجة انتقال العدوى إلى الدماغ.
  • انتقال العدوى للعين مما يسبب مشاكل في الرؤية.
  • انتشار العدوى إلى أجزاء أخرى من الجسم مثل العظام والجلد.

علاج الجيوب الأنفية

قد تتساءل ما هو علاج الجيوب الأنفية ؟ في الواقع يعتبر التهاب الجيوب الأنفية مرضًا يمكن علاجه نهائيًا في معظم الحالات ، لكن مدة العلاج وفعاليته ونوع العلاج المتبع تعتمد على نوع الالتهاب وشدته وسببه ، على سبيل المثال:

 

  • إذا كان سبب العدوى بكتيرية وكانت العدوى بسيطة أو حادة ولكنها ليست مزمنة ، فيمكن علاجها بعدة طرق ، مثل: المضادات الحيوية.
  • إذا كان سبب الإصابة غير بكتيري ، مثل: التهاب الجيوب الأنفية المزمن أو الالتهاب المرتبط بالحساسية ، فلا تستخدم المضادات الحيوية ، بل يتم استخدام أدوية أخرى ، مثل: الأدوية المضادة للحساسية مع استخدام أوتوسان غسول للأنف يومي الذي يعمل على التخفيف من أعراض الجيوب الأنفية .

علاج الجيوب الأنفية بطرق طبيعية

يمكن علاج الجيوب الأنفية وحالات الالتهاب غير الحادة وغير المزمنة بالطرق الطبيعية والمنزلية أيضًا ، ومن أهم هذه الطرق:

  • استخدم مرطب الغرفة لرفع الرطوبة في الهواء المحيط ، خاصة في الغرف التي يقضي فيها المريض معظم وقته.
  • استنشاق البخار الساخن عن طريق أخذ حمام ساخن أو استنشاق البخار من وعاء به ماء ساخن.
  • استنشاق محلولًا مصنوعًا من الماء والملح أو ضخ هذا النوع من السوائل في الأنف من خلال محقنة خاصة.
  • شرب كمية كافية من السوائل يوميًا.
  • نم واحصل على قسط كافٍ من الراحة.
  • تغطية الوجه بمنشفة دافئة لأنها تعمل على تخفيف الضغط الحاصل على منطقة الوجه .

أدوية علاج الجيوب الأنفية 

يتم علاج الجيوب الأنفية من خلال ما يلي:

  • مضادات حيوية

الأموكسيسيلين هو الخيار الأول ، وإذا فشل التهاب الجيوب الأنفية ، يتم وصف مضادات حيوية أخرى فعالة ضد البكتيريا المقاومة للأموكسيسيلين.

في حالة حدوث مضاعفات للمرض ، يتم علاج الجيوب الأنفية بالمضادات الحيوية الوريدية في المستشفى.

  • مزيلات الاحتقان

في بعض الأحيان يُنصح بإعطاء الأدوية التي تنقبض الأغشية المخاطية ، مثل قطرات الأنف الموضعية التي تعمل على تقليل احتقان الأنف ، ويفضل عدم استخدام هذا النوع من الأدوية لفترات طويلة.

  • مضادات الهيستامين

يستخدم هذا النوع من الأدوية عندما يكون البرد ناتجًا عن الحساسية ، حيث يساعد في تقليل مسببات الحساسية التي يفرزها الجسم.

 

  • مضادات الالتهاب

في بعض الحالات الصعبة ، تستخدم الستيرويدات لتقليل الالتهاب والتورم ، وتساعد في تقليل ترشيح السوائل وتهوية الجيوب الأنفية.



 




صيدلية ادم اونلاين | اقرب صيدلية لك

  • أفضل واقرب صيدليات لك. استشارات طبية مع عروض على منتجات الجمال والعناية بالبشرة. استمتعي بتجربة الشراء.


قم بتحميل التطبيق الآن