غسول يومي للمهبل

غسول يومي للمهبل

يعد الحفاظ على نظافة الأماكن الحساسة من الأمور المهمة التي تحمي الفتيات من الأمراض وانتقال العدوى والالتهابات، ولكن نظرًا لأنها أماكن حساسة، يجب على الفتاة توخي الحذر الشديد عند تنظيف هذه الأماكن واختيار غسول يومي للمهبل يناسب بشرتها حتى لا يسبب لها أضرار.

أفضل غسول يومي للمهبل 

فيمي فريش غسول مهبلي يعتبر أفضل غسول للمنطقة الحساسة في السوق حيث يعمل على تنظيف المنطقة الحساسة وتعطيرها مع الحفاظ على درجة حموضة المنطقة، كما يحافظ على توازن الأغشية المخاطية ويُخلص المنطقة الحساسة من البكتيريا الضارة .

فيما يلي بعض النصائح للعناية المناسبة بالمنطقة الحساسة :

  • لا تستخدمي الدش المهبلي بأي شكل أو نوع، ولا تستخدمي البخاخات النسائية ومزيلات العرق والعطور والصابون العادي وأي صابون يحتوي على عطور لتجنب الالتهاب والألم والتهيج في المنطقة.
  • لا تستخدمي حمام البخار المهبلي بالأعشاب، حيث توجد أدلة علمية قليلة تشير إلى أن التبخير المهبلي فعال، ولا يمكن للبخار اختراق أنسجة المهبل أو الوصول إلى أي مكان بالقرب من الرحم. يمكن أن يتسبب البخار شديد السخونة في حروق شديدة، لأن المنطقة التي تستهدفها حساسة للغاية.
  • يجب تغيير الملابس الداخلية إذا تبللت بالعرق أو بدم الحيض أو أي سوائل أخرى. كما يوصى بالتبول بعد الجماع لتجنب التهاب المسالك البولية.
     
  • امسحي من الأمام إلى الخلف بعد التبول وعند غسل المنطقة بالماء أو تجفيفها بعد الذهاب إلى الحمام.
  • راجعي طبيب أمراض النساء إذا حدث أي تغير مفاجئ في رائحة المهبل، خاصة إذا كانت الرائحة قوية جدًا، حيث تشير الرائحة الكريهة غالبًا إلى التهاب المهبل البكتيري، كما أن التنظيف المتكرر لن يزيل الرائحة بل قد يزيد العدوى سوءًا، الرائحة الكريهة للمهبل قد تدل على وجود عدوى فطريات المهبل أو القلاع وتشمل أعراضه حكة في المناطق الحساسة، إفرازات بيضاء أو صفراء، شعور بالحرقان، إفرازات سميكة القوام، تراكم طبقة بيضاء على بطانة الفرج، و ألم أثناء الجماع، لذلك لا تحاول إخفاء الروائح الطبيعية بالعطور والمستحضرات.

قد يهمك أيضاً : كيفية تفتيح البشرة الحساسة 

غسول يومي للمهبل بالأعشاب 

يمكن تحضير غسول يومي للمهبل في المنزل باستخدام مواد طبيعية بكميات مناسبة ، وسنشرح كيفية عمل عدة وصفات طبيعية: 

  • ماء الورد وغسول اللافندر: يحتوي ماء الورد على خصائص مضادة للأكسدة ويساعد في علاج الالتهابات التي تصيب الأماكن الحساسة، ويعمل زيت اللافندر كمضاد للحساسية ويمنع تهيج الجلد، بالإضافة إلى زيت بندق الساحرة الذي يعتبر مرطبًا جيدًا وله مادة لطيفة. يمكن تحضير الوصفة من خلال:
  1. كوب ماء مقطر وفي حالة عدم وجود ماء مقطر يمكن غلي الماء ثم تبريده.
  2. ربع كوب ماء الورد إلى الماء المقطر.
  3. ربع كوب من بندق الساحرة.
  4. قطرات من زيت اللافندر.
  5. يتم خلط المكونات ثم استخدامها.
  • زيت شجرة الشاي: زيت شجرة الشاي من المواد التي تعالج الالتهابات والفطريات المهبليه وتساعد على التخلص من الإفرازات المهبلية المزعجة، يتم استخدامه عن طريق وضع بضع قطرات من زيت شجرة الشاي في كوب من الماء ثم غسل المنطقة الحساسة بهذا الخليط وتكرار الوصفة حسب الحاجة.
  • أوراق الليمون: الليمون من المواد التي تساعد في التخلص من الحساسية والقضاء على البكتيريا ومنع الالتهابات، بالإضافة إلى الرائحة المفضلة لأوراق الليمون. يمكن تحضير هذه الوصفة من خلال:
  1. اغلي بعض أوراق الليمون في كوب من الماء.
  2. تصفية الماء وإزالة بقايا أوراق الليمون.
  3. بعد أن يصل الماء إلى درجة حرارة تتناسب مع الجسم ، يتم غسل المنطقة الحساسة بهذا الخليط.

 




صيدلية ادم اونلاين | اقرب صيدلية لك

  • أفضل واقرب صيدليات لك. استشارات طبية مع عروض على منتجات الجمال والعناية بالبشرة. استمتعي بتجربة الشراء.


قم بتحميل التطبيق الآن